.๑. My SMS .๑.

سنكون هنا يوما ليس للكتابة ولكن ستعيدنا الذكرى لقراءة ماكتب twitter: @Alshemlani84

 

الأربعاء، 4 نوفمبر 2009

شكراً




لو شفت  مشهد " ذبول الكون " في عيني
ماكان رحت وقدرت الحين تنساني
تدري وش احس لاشميت يديني
احس عطرك يذكرني بحرماني
شكراً على الجرح لكن بينك وبيني
مافيه جرح كثر هالجرح بكاني
:
كلمات اعجبتني
:
:
ومضة بقلمي

:
لم يكن الرحيل حلاً
ولم يكن الوقت مناسباً لموتي
ففي الوقت الذي انتظرت يداك تعانقني
وجدتك تلوح بهما الوداع
عذراً يامن كنت عاشقاً
فلم تكن جميع جروحي
كجرحك
عذراً
فقد سقط القلم ولم استطع حمله

لكم وردي وودي