.๑. My SMS .๑.

سنكون هنا يوما ليس للكتابة ولكن ستعيدنا الذكرى لقراءة ماكتب twitter: @Alshemlani84

 

الأربعاء، 27 أكتوبر 2010

عفــواً



اغلقت قلبي عن مواطن الهوى 
فليس فيها مايجذبني 
مزقت صفحة فيها ( انتي )
لن اعود
كلمة اعنيها
ولو اضنى فؤادي الهوى
فما عاد قلبي طفلاً
وماعدت انا .... انا
وماعاد للحب عذوبه
بل اصبح اكذوبة
تتغنى بها الحناجر
عذراً حواء ...
فليست كل فتاة ليلى 
وليست كل(أحبك )
تحمل ذات المعنى
كم قسينا على الزمان
وهو ثابت ... ونحن المتغيرون 
أما علمنا أن الزمان كالارجوحه 
 تجمع من الاحبه
هم من اتوها وهم غادروها...

من الحياة ...
عند غياب من تحب
كن على يقين 
بإنك إن لم تربح لن تخسر شيئاً
إن عاد قد ربحت شخصاً 
وإن لم يعد فهو لا يحبك ومن لايحبك لاخسارة في فقدانه ...

بقلم .. عزف الوداع